تحديث (1); من أجل نالا وأنتم / تعليق.. و ..رد

بقلم جان يلدا خوشابا
من أجل نالا وأنتم

24 / 01 / 2021
http://nala4u.com

ايها الاحبة
تحياتي
أردت في هذا المقالة أن أرد الجميل لجميع من يسكن ارض الآباء والاجداد ويعتز ويموت من أجلها
ولكوني لي كتابات عن نهلة واعتبر نفسي احد جنودها وأولادها وجذوري تعود اليها اقول :

ويَشْهَد التأريخ أننا في نهلة ( نالا ) نحترم الجميع ونقدر الجميع ولا ننسى يوماً أننا من أجل هذه الارض تعبنا . وعلى هذا الارض تواجد اجدادنا ومنها ابتدأنا وسرنا على خطى من سبقونا .
أن نالا وصدقوني هي العرين الوحيد الباقي للآشوريين ويجب الحافظ عليه مهما يكون .
ومن خلال معرفتي واتصالاتي مع من هم على الأرض ترى وتحس رغبة هولاء الأشاوس في البقاء على الارض التي حارب من أجلها أجدادنا وحافظوا عليها بدماءهم الزكية الطاهرة.
فكيف يمكن أن لا نقف معهم وإن نتركهم وننساهم .
أنهم لا زالوا يحرثون الارض ويزرعونها ويحصدونها.
ولا زالوا يذهبون للصيد
ولازالوا يركبون الخيل
ولا زالوا يسهرون ويغنون في الليل
والاهم انهم لا زالوا يرممون كنائسهم ذاتياً
ويعبدون طرقهم ويعلمون اولادهم حب الأرض والقضية
انهم يعتمدون على أنفسهم في الكثير .
عسى أن نتعاون معهم ونسمع نداءتهم وعسى على الإخوة اصحاب النفوذ والمثقفين والسياسين ورجال الكنيسة الاستماع لهم والعمل معهم وعسى الرب أن يجمع عقولنا ونحقق أهدافنا ونعيش على أرضينا وترتفع راياتنا وتنتهي مشاكلنا وتتحد قلوبنا وتنتهي ما آسينا .

أتمنى لهم كل الخير والأمان وأتمنى لقادتهم الصَّبر والحكمة

والبقية تأتي
جاني

***************************************************

التعليق;

Gabriel Gabriel
25 يناير 2021 الساعة 12:22

الاخ العزيز الاستاذ جان يلدا خوشابا المحترم
تحية طيبة
نعم اتفق معك ومع ندائك بضرورة دعم ما تبقى من شعبنا في ارض اجدادنا، ليس في نهلة فحسب، بل في كل قرية وبلدة يتواجد فيها ابناء شعبنا الاشوري. علينا دعمهم سياسيا، واقتصادياً وتوجيه انظار المنظمات الدولية الى اليهم لمساعدتهم وللضغط على الحكومات التي تؤثر في مصيرهم وتواجدهم هناك. عليه يجب على احزابنا القومية العمل على توحيد رؤاهم خدمة لقضيتنا القومية المصيرية، لتقوية جذورهم التي يحاول الاعداء اقتلاعها.
تقبل تحياتي

رد;

جان يلدا خوشابا
27 يناير 2021 الساعة 01:52

عزيزي وصديقي المخلص
جبرائيل جبرائيل الوقور المحترم
كل عام وأنتم بخير
شكراً على ردّك الواعي الراقي
أولاً بالنسبة لنالا يا صديقي فلهذا البقعة من الارض دين كبير في رقبتي ولا ولن اتخلى عنها أبداً
وهي اي مثل كل شبر من شمالنا الحبيب والذي احبه واعشقه مثل عشقي لنالا وما حولها ولا فرق عندي فكل القرى الأخرى احسها في عمق شرايني
اؤيد ما كتبت واشد على يدك وما احلى قلمك وانت تناشد الاحزاب القومية الاتحاد والعمل على انقاذ ما تبقى لنا وقبل فوات الأوان .
تقبل محبتي واحترامي دوماً
جاني
والبقية تأتي

تعليق واحد (1) على “تحديث (1); من أجل نالا وأنتم / تعليق.. و ..رد

  1. الاخ العزيز الاستاذ جان يلدا خوشابا المحترم
    تحية طيبة
    نعم اتفق معك ومع ندائك بضرورة دعم ما تبقى من شعبنا في ارض اجدادنا، ليس في نهلة فحسب، بل في كل قرية وبلدة يتواجد فيها ابناء شعبنا الاشوري. علينا دعمهم سياسيا، واقتصادياً وتوجيه انظار المنظمات الدولية الى اليهم لمساعدتهم وللضغط على الحكومات التي تؤثر في مصيرهم وتواجدهم هناك. عليه يجب على احزابنا القومية العمل على توحيد رؤاهم خدمة لقضيتنا القومية المصيرية، لتقوية جذورهم التي يحاول الاعداء اقتلاعها.
    تقبل تحياتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.