(تبنى الممالك على الجماجم.. فيا عراق هذه جماجمنا)

بقلم اللواء بولص يوسف مالك خوشابا
(تبنى الممالك على الجماجم.. فيا عراق هذه جماجمنا)

12 / 06 / 2020
http://nala4u.com

(تبنى الممالك على الجماجم فيا عراق هذه جماجمنا )..
وداعاً يا ابا هوازن
وداعاً يا صقر العراق
وداعاً يا محمد هاتف
وداعاً يا بطلاً يوم وقفت بوجه المجرم شريف عسكري مسؤول الاسرى وقلت له او كان جاءني أمراً من قيادتي بقصف الكعبة فكنت ساقصفها جلدوك وعذبوك ووضعوك في الزنزانات الانفرادية ولَم يتمكنوا ان يهزوا شعرة واحدة من ايمانك بالعراق فلقد كنت صخرة لا يمكن ازاحتها ٠٠ سنين قضيناها معاً في الاسر وكنا روحاً واحدة تستقي الحياة من مجد الوطن لم اقرا او اسمع في تاريخ الشعوب بطولات وتضحيات مثل التي شهدتها وعايشتها معك ومع بقية ابطال (مقبرة مخصوص) ٠٠
وداعاً يا صديقي وداعاً يا رفيق الدرب وداعاً يا ابن العراق البار
.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.