أنا في الانتظار … ياعراق / ردود

بقلم جان يلدا خوشابا
أنا في الانتظار … ياعراق

11 / 07 / 2017
http://nala4u.com

يَارَب … هَل .. ومتى سيبتسم
العراق ؟
يَارَب … هَل .. ومتى سيلتئم
الرفاق ؟
فقد تعبنا الانتظار ودمرتنا
الأشواق
يَارَب متى … نرتاح ، ويرتاح
هذا الحبيب البعيد المعشوق
العراق
وتتوقف وترحل حسراتنا ونعود
كالعشاق
وتنتحر وتتركنا الأشجان ونعود
للعناق
ويرجع كلاً الى داره بعد طول
الفراق
فيارب متى يتوقف هذا العذاب
وهذا الطلاق .

والبقية تاتي
جاني

***********************************************************

ردود

Gabriel Gabriel
28 / 01 / 2020

عزيزي الاستاذ جان يلدا خوشابا المحترم
بعد التحية
هذا هو حال العراق منذ فجر التاريخ، والاحداث وجميع المعطيات السياسية والاجتماعية والثقافية تؤكد استمرار “العذاب” العراقي الى امد غير محدود… رؤيا متشائمة مع الاسف لكنها الواقع.

*****************

جان يلدا خوشابا
28 / 01 / 2020

الصدّيق العزيز جبرائيل الورد
يبقى العراق ورغم الجراح قبلة الأحبة ودار اللقاء لنا
وذكرى تحملنا الى ماضينا الذي لا يفارق عقولنا
شكراً على الرد دوماً
انا كتبت هذه الخاطرة وعيوني تنادي بغداد بل وكل العراق

تحياتي
والبقية تأتي
جاني

تعليق واحد (1) على “أنا في الانتظار … ياعراق / ردود

  1. عزيزي الاستاذ جان يلدا خوشابا المحترم
    بعد التحية
    هذا هو حال العراق منذ فجر التاريخ، والاحداث وجميع المعطيات السياسية والاجتماعية والثقافية تؤكد استمرار “العذاب” العراقي الى امد غير محدود… رؤيا متشائمة مع الاسف لكنها الواقع.
    تحياتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.