تصريح من حزب أبناء النهرين حول اعتقال الإعلامي وليم بنيامين آدم (خلابئيل)

تصريح من حزب أبناء النهرين حول اعتقال الإعلامي وليم بنيامين آدم (خلابئيل)

علمنا من مصادرنا الخاصة قبل أيام قليلة بنبأ اعتقال الإعلامي وليم بنيامين آدم المعروف بـ (خلابئيل) من قبل السلطات الأمنية في محافظة دهوك في طريق عودته من سورية.

وفي الوقت الذي نأسف على اعتقاله هذا رغم أنه كان في مهمة إعلامية، فإننا نؤكد قلقنا وخشيتنا من استغلال هذا الموضوع من قبل السلطات في الإقليم للانتقام السياسي منه بسبب مواقفه السابقة في رفضه لسياسات السلطة في الإقليم، وفي السياق ذاته فإن حزبنا حزب أبناء النهرين يُحمل حكومة الإقليم مسؤولية سلامته.

إن حزب أبناء النهرين يقف دوما مع القانون والنظام الذي يسري على الجميع والذي لا يميز بين المواطنين على أساس العرق أو القومية أو الدين أو العائلة، ويا حبذا لو كان القانون في الإقليم يطبق أيضا بشكل جدي على المتجاوزين على أراضي شعبنا منذ ما يقارب الثلاثين عاما وحتى اليوم.

وهكذا بالنسبة للجرائم التي طالت شخصيات من أبناء شعبنا أمثال الشهيد الخالد.. شهيد الوحدة فرنسيس يوسف شابو (شهيد البرلمان)، والشهيد المغدور أدور خوشابا والشهيدان هفال ولازار، والشهيدان بيرس وسمير وغيرهم العديد من أبناء شعبنا الذين أغفلهم القانون لأسباب قومية.

أخيرا.. نؤكد مرة أخرى على ضمان سلامة الإعلامي وليم بنيامين (خلابئيل)، وعدم تسييس الموضوع.. والابتعاد عن الانتقائية في تطبيق القوانين.

حزب أبناء النهرين
10 تشرين الثاني 2019


تنويه; موقع www.nala4u.com غير ملزم ما يسمى بكردستان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.