تناول الزبادي يحد من خطر سرطان الرئة !

تناول الزبادي يحد من خطر سرطان الرئة !

نالافوريو / ايلاف
28 / 10 / 2010

وجد باحثون أميركيون أن تناول كوب زبادي يومياً قد يحد من خطر الإصابة بسرطان الرئة. واكتشف الباحثون عبر دراسة أجروها في المركز الطبي التابع لجامعة فاندربيلت بناشفيل في ولاية تينيسي أن مَن يداومون على تناول الزبادي يومياً يتراجع لديهم خطر الإصابة بالمرض بنسبة 20 % مقارنة بغيرهم ممن لا يتناولونه يومياً.

كما أظهرت لهم نتائج الدراسة أن مَن يتناولون الزبادي بصورة يومية، إلى جانب حمية غنية بالألياف، كان بوسعهم الحد من خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة تزيد عن 30 %. ووجدت دراسات من قبل أن هناك بعض أنواع متممات بروبيوتيك الغذائية، وهي عبارة عن بكتيريا حية توجد في الزبادي، تحظي بخواص مضادة للالتهابات ومضادة للسرطان.

وقال معدو الدراسة الحديثة إن النتائج التي توصلوا إليها تبين عدم الحاجة لإحباط الناس وحثهم على عدم تناول منتجات الألبان، وشددوا في نفس الوقت على ضرورة إعادة فحص الفوائد المحتملة لتلك المنتجات، لاسيما وأن الإرشادات الغذائية الأميركية للمواطنين للفترة من 2015 حتى 2020 توصى حالياً بعدم تناول أكثر من 3 حصص من منتجات الألبان في اليوم الواحد واختيار المنتجات قليلة الدهون والخالية من الدهون، ورؤوا أن هناك حاجة الآن لإعادة تقييم ذلك الأمر برمته.

وسبق أن توصل باحثون لأدلة تؤكد أن منتجات الألبان تحتوي على عدد من المواد المغذية، التي من بينها الكالسيوم، البوتاسيوم، المغنيسيوم، فيتاميني كي 1 وكي 2 ومتممات بروبيوتيك الغذائية ( في الزبادي )، والتي تساهم في جعل الحمية صحية.

وسبق أيضاً أن توصلت دراسات أخرى إلى نتائج تُبَيِّن أن تناول منتجات الألبان، خصوصاً الجبن والزبادي، يرتبط بانخفاض معدل الإصابة بالنوع الثاني من داء البول السكري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.