الهواتف المحمولة تصيبنا بالشيخوخة !

الهواتف المحمولة تصيبنا بالشيخوخة !

نالافوريو / ايلاف.19 /10/ 2019

حذر باحثون من جامعة ولاية أوريغون بالولايات المتحدة من أن كثرة التعرض للضوء الأزرق المنبعث من الهواتف المحمولة والحواسيب يُسَرِّع ظهور أعراض الشيخوخة.

واكتشف الباحثون من تجربة أجروها على ذباب الفاكهة أن التعرض بشكل كبير لموجات LED يُضعِف خلايا الدماغ، كما لاحظوا أن مجرد التعرض للضوء الأزرق، حتى وان لم يكن موجَّهاً بشكل مباشر للعينين، يمكنه أن يُسَرِّع عملية الشيخوخة.

وقال البروفيسور جاغا جيبولتوفيتش، الباحث الرئيسي بتلك الدراسة، إن النتائج أظهرت لهم أن الضوء الاصطناعي أدى لخفض “فترة حياة” ذباب الفاكهة بشكل كبير. وأشار جاغا إلى أن دراستهم فحصت تأثيرات تلك الموجات الضوئية الشائعة على أنواع من الحشرات لأنها تشارك نفس سمات البشر الخلوية. وتبين أن الذباب الذي تعرض لدورتين يومياً لمدة 12 ساعة من الضوء الأزرق والظلام عاشوا حياة أقصر بنسبة 15 % من الحشرات التي تعيش باستمرار في ظلام دامس أو ضوء طبيعي.

وأوضح جاغا في نفس السياق أن تلك النتائج التي توصلوا إليها لا يمكن تطبيقها على البشر لأن الدماغ البشري سيستقبل قدراً أقل بكثير من الضوء عن أدمغة الذباب. في غضون ذلك، اعترف الباحثون بأن التخلي عن الهواتف والحواسيب المحمولة ليس حلاً لكثيرين، ولهذا أوصوا بإمكانية ارتداء نظارات عدساتها مصنوعة من الكهرمان لترشيح الضوء الأزرق ومن ثم حماية شبكية العين، وكذلك أوصوا بإمكانية الاستعانة بنوعية الأجهزة التي يمكن ضبطها لحجب الانبعاثات الزرقاء الضارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.