( هل تعلم .. الجزء الثالث ) ……
اعدها وكتبها لكم الاستاذ ( أنويا أوراها خننيه )

Mon 4 Feb 2019
نالافوريو كوم /  كولي كمب الماضي والحاضر

1- جميع الأشجار المعمره داخل المعسكر كانت مرقمه ويتم تقليمها موسميا.
2- الدخول الحي المدني والمعسكر كان يتم بهويات خاصه .
3- تحديد المقاهي التي يسمح للمراتب دخولها بلوحات داله.
4- مستشفى الحبانيه كان يضم ردهتان للنساء والرجال.
5- ثانوية الحبانيه كانت الوحيده في المنطقه يتوافد عليها الطلاب من الخالديه وأبو فليس والفلاحات و كولي كمب والجزيره ولهم هويات خاصه لدخول الحي المدني.
6- اربع سخانات عملاقه تعمل بالنفط الأسود كانت تزود دوائر المعسكر ودور الضباط بالماء الحار وتشغل منظومة التدفئه البخاريه ( الستيمات ).
7- إنتاج أشجار فواكه المعسكر كان أحيانا يوزع على تلاميذ المدارس.
8- الاسلاك الناقله الكهرباء داخل المعسكر كانت ( دفن ) لكي لا تتعرض لاي طارئ.
9- في سبعينيات القرن الماضي كان المسحراتي ( قارع طبل السحور ) شاب مسيحي هو الشهيد ( فرات لويس ) رحمه الله.
10- الحبانيه بشقيها كانت تضم ثلاث جوامع وحسينيه وست كنائس.
11- من اعلام الحبانبه بشقيها على سبيل المثال لا الحصر ( عمو بابا….محمد حسين كمر….داني جورج…خالد جبر…سركون بولص ).
12- بعض مباريات بطولة كأس العرب عام 1966 اقيمت على ملعب المعسكر.
13- نادي الترسانة المصري لعب مع فريق الكليه العسكريه العراقيه في ستينيات القرن الماضي على ملعب المعسكر عندما كان عنو بابا مدربا لفريق الكليه وشارك لمدة عشر دقائق مشاركه فخريه ونال إعجاب الحضور ولاعبي الفريقين بمهاراته .
…تحياتي … أسرة الموقع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*