هل الآشوريون طائفة مسيحية في سوريا ؟


سليمان يوسف

16 / 10 / 2018
www.facebook.com/souleman.yusph

·
الآشوريون(سرياناً كلداناً)، يرفضون أن ينظر لهم، على أنهم مجرد “طوائف مسيحية” واقتصار حقوقهم على بعض (الحقوق الدينية)، كـ(تشييد الكنائس والأديرة وحرية العبادة)، فهذا إجحاف واضطهاد، ليس بحق الآشوريين فحسب، وإنما أيضاً بحق سوريا، الوطن والتاريخ والحضارة.
الآشوريون ، شعب صاحب حضارة عريقة قبل اعتناقه المسيحية بآلاف السنين .. الإقرار الدستوري بالقومية الآشورية وبالحقوق ( ثقافية ، لغوية ، سياسية) للآشوريين، هو ضرورة وطنية، بقدر ما هو حق مشروع لهذا المكون السوري الأصيل. لم يعد مقبولاً أن يبقى تعليم (اللغة السريانية)، لغة سوريا القديمة، مقتصراً على الأديرة والمدارس الخاصة بالكنائس. ليس من الديمقراطية والوطنية ، أن تخلو مناهج التعليم الحكومي من مادة (اللغة السريانية). ليس من الوطنية ، أن لا تتضمن المناهج الحكومية مقرر يتضمن الحقبة (السريانية المسيحية) لسوريا وكذلك تاريخ وحضارة الآشوريين(سرياناً كلدانا)، ليتعرف الإنسان السوري على التاريخ الحقيقي لبلاده وعلى الحضارة العريقة لسوريا .
سليمان يوسف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*