تحديث; الى الأخ الاشوري سركون القصراني + توضيح


بقلم العميد بولص يوسف مالك خوشابا
الى الأخ الاشوري سركون القصراني

Tue 7 Aug 2018
www.nala4u.com

الى الأخ الاشوري سركون القصراني ,,اذا كان هذا الاسم والشخصية حقيقي وليس من صنع الدجال ومزور التاريخ المملوء حقدا وحسداً لمالك خوشابا ولكل القصرانيين الملفق بامتياز النكرة ذيل عملاء الإنكليز المدعو مرة خوشابا سولاقا ومرات اخرى خوشابا جوشينو فهذا الانتهازي المتقلب يستغل اَي فرصة مهما كانت لتوجيه سمومه الجبانة الى مالك خوشابا وعشيرته التي كانت عنوان التضحيات في كل معارك الدفاع عن الأمة من حكاري الى يومنا هذا بالرغم من انه كان محسوبا على عشيرة تبارى السفلى الا ان عمالته وجبنه قاداه الى ان يتنكر لكل شريف وشجاع حتى من أبناء عشيرته البيلاتي أمثال البطل ججي البيلاتي أو ججي بيت نسيمو ترضية لاسياده لان هذا البطل مع غالبية أبناء البيلاتيين الشرفاء كانوا يقاتلون مع مالك خوشابا دفاعا عن الأمة في الوقت الذي كان اسياد هذا القزم خوشابا سولاقا يحيكون الجواريب في مخيم بعقوبة عام ١٩٢٠ فإذا كانت شخصية سركون القصراني حقيقية وليست من صنع هذا الكاذب فعليه الاعتذار لبني أمته الإشراف لانه نشر سهوا تلفيقات هذا الدجال وللتوضيح ان هذا الكذاب قام قبل فترة بدفع صنيعته عميل الكرد المسمى الان شمس الدين كوركيس بنشر كتاب مدعيا بانه من مذكرات مالك ججي هذا الكتاب المملوء بالاكاذيب الخيالية غايتها الوحيدة الانتقاص من مالك خوشابا والعشائر الموالية له وحتى صورة واجهة الكتاب تم تزويرها حيثًا ادعى فيها انها صورة روساء عشيرة البيلاتي بينما ثبت في الحقيقة انها صورة روساء عشيرة التخوما ومنها صورة والد المرحوم مالك لوكو التخومي وأكد ذلك احفاد الروساء التخوميين الذين لا يزالون الان في شيكاغو وبإمكان اَي واحد التأكد من ذلك وخاصة الأخ يونان مالك لوكو اما بقية اكاذيب هذا الدجال الحديثة فهي استغلاله مناسبة يوم الشهيد للطعن وتخوين كل العشائر والشخصيات الآشورية التي ايدت مالك خوشابا في موقفه من احداث ١٩٣٣ الصبيانية المتهورة والتي كان سببها المباشر وحسب مذكرات المرحوم مالك لوكو كل من سرمة خانم والمطران يوسف خنانيشو وان هذا الملفق والمزور للأحداث لا يجيد حتى صياغة أكاذيبه فجعل من عدد القوات الآشورية عشرة آلاف في حين انه في عز مجدها لم تتجاوز قوات آغا بطرس ومالك خوشابا الخمسة آلاف وكذلك جعل من النقيب كريس الإنكليزي عقيد كريس ومنحه بتلفيقاته مسؤول استخبارات باستطاعته منح الاشوريين حكما ذاتيا ناسيا هذا القزم ان جيل الاشوريين الحالي له من يستطيع ان يظهر الحقيقة له وبالمناسبة لماذا لم يذكر هذا النكرة ماذا فعل داوود شقيق سرمة خانم الذي كان قايد الليفي ولا يبعد عن موقع الاحدث سوى نصف ساعة وله قوات الليفي المجهزة باحدث الأسلحة آنذاك ولكنني اقولها والجميع يعرفها انه لولا حكمة وشجاعةمالك خوشابا ومؤيديه لما بقي في العراق اشوري واحد وحتى هذا المنافق الناكر للجميل والذي بحكمة مالك خوشابا عاش وترعرع في العراق وأكمل دراسته الجامعية ومئات والاف من الاشوريين من امثاله فيا أيها الاشوريين الشرفاء انتبهوا الى تشويهات وأكاذيب هذه النوعيات من الدجالين وأخيرا نقف جميعاً اجلالا واحتراما لشهداء امتنا في أورميا وسميل اللذين كانوا ضحايا أناس همهم الوحيد مصالحهم ومصالح عوائلهم حتى ولو كان الثمن اراقة دماء ابنا ء الأمة .

*****************************
بقلم العميد بولص يوسف مالك خوشابا

Wed 8 Aug 2018
www.nala4u.com

توضيح;
لكافة الأخوات والاخوة المتعاطفين مع مقالتي هذه التي تخص الذيل خوشابا سولاقا أو خوشابا جوشينو فلقد اتصل بي ابن العم العزيز سركون القصراني وأخبرني بانه كان في طريق الذهاب الى العمل ووقع نظره على مقالة خوشابا سولاقا والذي لم يكن يعرف اَي شيء عنه وبدون ان يقرا متن المقالة ولان العنوان يشير الى الشهداء فقام بمشاركته ولكن بعد عودته من العمل اتصل به احد أصدقائه ووضح له القضية فقام رأسا بقراءتها وإلغائها ولذا تقدم ابن العم العزيز بأسفهم الشديد على هذه الهفوة الغير مقصودة من جانبه ونحن بدورنا نقدم له شكرنا وتقديرنا له لهذا التوضيح وَيَا إياها الأخوات والاخوة لقد سبق ان طلبت منكم ان تلغوا صداقتكم بهذا الشخص لانه يتسلل كاللص ليبث نفاقه وسمومه ودمتم لخير الأمة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*