شتان بين نظام ((العراق الجديد)) والكلبة زازا


الكلبة الوفية زازا
تبلغ من العمر تسعة أعوام
الكلبة «زازا» جلست بجانب جثة مالكتها أسابيع

أنقذت خدمات حماية الحيوان في المجر كلبة تدعى “زازا”بعد أن عثر عليها جالسة بجانب جثة مالكتها التي توفيت قبل أسابيع.

وقال جابور باتاكي مدير مجموعة ألاتمينتو لإنقاذ الحيوانات يوم الجمعة، إن الكلبة التي تبلغ من العمر تسعة أعوام وتدعى زازا كانت تعاني من جفاف شديد عندما عثر عليها في شقة في بودابست يوم الأربعاء لكنها الآن تتحسن.

وأضاف باتاكي، أنه كان لدى الكلبة بعض الطعام الجاف لكن الأطباء قالوا إنها كانت ستنفق خلال يومين لو لم يعثر عليها، مضيفا أن المالكة لاقت حتفها على الأرجح قبل أسابيع.

وفتحت الشرطة الشقة بعد أن أبلغ الجيران عن أن المالكة العجوز اختفت عن الأنظار منذ بعض الوقت.

وقال باتاكي “كانت الكلبة مستلقية بجانب الجثة وكانت هزيلة لدرجة أنها لم تستطع الوقوف. اضطررنا لحملها بعيدا”. وأضاف أن الكثير من الكلاب كانوا سيموتون على الأرجح بسبب مثل هذه الصدمة.

وتابع قوله “لكنها بالأمس استطاعت الوقوف مرة أخرى بل وهزت ذيلها”. وقالت الشرطة إن المرأة توفيت فيما يبدو نتيجة أسباب طبيعية.

السبت 6 يناير  2018
إيلاف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*