بلدان مسيحية أصبح عدد المسيحيين فيها 1%..شكراً على محبتكم


قد يصعب علينا أن نصدق اليوم أن عدد المسيحيين المضطهدين هو الأعلى في التاريخ. فكل شهر، يتعرض آلاف المسيحيين في العالم للقتل أو الاعتداء بسبب إيمانهم في حين تتعرض الكنائس وممتلكات المسيحيين للتدمير.

جمع جوني مور في كتابه بعنوان: “قسم الشهيد: العيش من أجل المسيح والموت في سبيله” تجارب شخصيّة لأشخاص اختبروا فظاعة الاضطهاد والتعذيب والقتل من حول العالم.

٦٠٠ ألف مسيحي عانوا من الاضطهاد في العام ٢٠١٦ والحال الى تدهور في مصر ونيجيريا.

ويشير مور الى ان العراق خسر ٨٠٪ من مسيحييه وسوريا ٥٠٪ في حين خسرت تركيا ٩٩٪ في جيل واحد.

ويسعى مور من خلال كتابه هذا الى تذكير المؤمنين بضرورة دعم الكنيسة المضطهدة بجميع الوسائل المتاحة.

تانيا قسطنطين – أليتيا | يناير 03, 2018
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*