فوز مانشستر يونايتد وليفربول على ايفرتون وبيرنلي


رياضة دولية
بطولة انكلترا في كرة القدم ــ المرحلة 22
فوز مانشستر يونايتد وليفربول على ايفرتون وبيرنلي

انتزع مانشستر يونايتد فوزاً مستحقاً من ارض ايفرتون في ليفربول (2-0)، أمس الاثنين في المرحلة 22 من الدوري الانكليزي لكرة القدم.
وسجل أنطوني مارسيال وجيسي لينغارد هدفي المباراة في الدقيقتين 57 و81.
ورفع مانشستر رصيده الى 47 نقطة ليتقدم موقتاً الى المركز الثاني، بفارق نقطتين عن تشلسي.
وحقق ليفربول فوزه الثالث تواليا وكان على حساب مضيفه بيرنلي 2-1 في اللحظات القاتلة، برغم غياب نجميه المصري محمد صلاح والبرازيلي فيليب كوتينيو.
ورفع ليفربول، الذي لم يخسر في الدوري منذ تشرين الاول وفي 16 مباراة متتالية في جميع المسابقات، رصيده الى 44 نقطة، بفارق نقطة عن تشلسي الثاني، معوضا تعادله ذهابا في ارضه مع بيرنلي 1-1.
وغاب عن ليفربول نجماه صلاح وكوتينيو بسبب الاصابة، فيما جلس المهاجم البرازيلي روبرتو فيرمينو على مقاعد البدلاء. من جهته، كان بيرنلي قد حقق نتائج لافتة في النصف الاول من الموسم، جعلته يتسلق المركز السابع، لكنه عجز عن تحقيق الفوز في مبارياته الخمس الاخيرة.
ويعاني كوتينيو من اصابة بفخذه، فيما اصيب صلاح، صاحب 23 هدفا هذا الموسم، في الاربية (منطقة بين البطن والفخذ). وسيكون اللاعبان قادرين على المشاركة في مواجهة ايفرتون الجمعة المقبل في الكأس المحلية.
وكانت شركة نايكي الاميركية للتجهيزات الرياضية عرضت عبر موقعها الالكتروني قميصا لبرشلونة الاسباني يحمل اسم كوتينيو، قبل ان تسحبه في وقت لاحق، في احدث اضافة الى التقارير عن احتمال البرازيلي الدولي الى الفريق الكاتالوني.
واجرى الالماني يورغن كلوب مدرب ليفربول، سبعة تغييرات على التشكيلة التي قلبت تأخرها قبل 48 ساعة الى فوز على ليستر سيتي 2-1 بهدفي صلاح.
وسيطر ليفربول على الاستحواذ في الشوط الاول دون ان يتمكن الشاب دومينيك سولانكي والعائد آدم لالانا والسنغالي ساديو مانيه من ادراك الشباك. وكانت اخطر فرص الشوط، تسديدة سكوت أرفيلد الارضية اليسارية من حدود المنطقة، مرت بجانب القائم الايمن لمرمى الحارس البلجيكي سيمون مينيوليه (38).
وكسر مانيه التعادل بتسديدة رائعة بيسراه من حدود المنطقة في سقف الزاوية اليمنى لمرمى الحارس نيك بوب، مسجلا هدفه الخامس هذا الموسم (61)، قبل ان يفسح المجال لفيرمينو.
واختبر الظهير الشاب ترنت الكسندر-ارنولد حارس بيرنلي بتسديدة بعيدة ابعدها بصعوبة الى ركنية (74)، قبل ان يبعد بوب كرة سولانكي القريبة (84).
ومن عرضية بعيدة لتشارلي تايلور حولها البديل الويلزي سام فوكس، تابعها الايسلندي الدولي يوهان بيرغ غودموندسون برأسه من مسافة قريبة في الزاوية اليمنى البعيدة لمرمى مينيوليه (88).
وفيما كانت المباراة تلفظ انفاسها الاخيرة، لعب اليكس اوكسلايد تشامبرلاين كرة بعيدة عكسها قلب الدفاع الكرواتي ديان لوفرين نحو المرمى، تابعها زميله المدافع الاستوني المخضرم راغنار كلافان في الشباك (90+4). وهذا الهدف الاول الذي يسجله لاعب استوني في البرميرليغ.
وقال كلوب بعد الفوز «كانت مباراة صعبة، هذا البرنامج صعب. قمنا بعمل رائع، وعامل الطقس صعب الامور علينا، الرياح والمطر#0236 ست نقاط في يومين، لم احظ بهذا الامر من قبل».
وحمل فوز ليستر سيتي، بطل 2016، على ضيفه هادرسفيلد 3-0، نكهة جزائرية، بفضل هدفين من رياض محرز واسلام سليماني.
وافتتح محرز التسجيل بعد تمريرة ساقطة من مارك البرايتون قابلها طائرة بيسراه من يمين المنطقة في الزاوية اليسرى (53). وهذا الهدف السابع في 22 مباراة في الدوري هذا الموسم، مقابل 6 فقط في 36 مباراة الموسم الماضي.
وعزز سليماني النتيجة منفردا بتسديدة يمينية ساقطة من حدود المنطقة في وسط المرمى بعد تمريرة بينية متقنة من محرز (60). وختم البرايتون الثلاثية من مسافة قريبة في اللحظات الاخيرة، ليحقق ليستر، ثامن الترتيب والذي غاب عنه هدافه جيمي فاردي المصاب، فوزه الاول في خمس مباريات (90+2).
وشارك لاعب الوسط البرتغالي الدولي ادريان سيلفا بديلا بعد انتظاره اربعة اشهر لاتمام صفقة انتقاله من سبورتينغ مقابل 22 مليون جنيه استرليني (29,7 ملايين دولار)، بعدما رفضت أوراقه في آب الماضي بسبب التقدم بها بعد 14 ثانية على اقفال باب الانتقالات الصيفية.
وعاد نيوكاسل الثالث عشر بالنقاط من ارض ستوك سيتي السادس عشر بهدف يتيم حمل توقيع الاسباني ايوزي بيريز بعد تمريرة عرضية مقشرة من جاكوب مورفي (73).
وتعاظمت ضغوط المشجعين على الويلزي مارك هيوز، اذ فاز فريقه مرة يتيمة في سبع مباريات.
وأهدر برايتون تقدمه مرتين امام ضيفه بورنموث وتعادل معه 2-2، امام 30 الف متفرج على ملعب فالمر ستاديوم. وتقدم برايتون عن طريق الفرنسي انطوني كونكارت (5) قبل ان تعادل رأسية ستيف كوك الساقطة اثر ركنية النتيجة (33).
وفي الشوط الثاني، استعاد غلن موراي (48) تقدم المضيف، ثم اهدر الكولومبي خوسيه ايسكييردو فرصة تعزيز الارقام، بيد ان كالوم ولسون عادل في نهاية اللقاء بعد معمعة كبيرة اثر ركنية (79). ورفع برايتون رصيده الى 23 نقطة في المركز الثاني عشر، بفارق نقطتين عن بورنموث.
وتستكمل المرحلة اليوم الثلاثاء بمباريات وست هام مع وست بروميتش البيون، سوانسي سيتي مع توتنهام هوتسبر، ساوثمبتون مع كريستال بالاس، ومانشستر سيتي المتصدر مع واتفورد، وتختتم غداً الأربعاء بمواجهة أرسنال مع تشلسي.

2 كانون الثاني 2018
addiyar

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*