فوز سيتي وتشلسي على أرسنال ويونايتد وريال مدريد يعود الى سكة الانتصارات


تغلب مانشستر سيتي المتصدر على ارسنال 3-1 أمس الاحد ضمن المرحلة الحادية عشرة من بطولة انكلترا لكرة القدم.
وبات رصيد سيتي 31 نقطة من اصل 33 ممكنة مقابل 23 لتوتنهام الذي تغلب أمس أيضاً على كريستال بالاس 1-صفر.
على ملعب الاتحاد، واصل مانشستر حصد الانتصار تلو الاخر (تعادل مرة واحدة مع ايفرتون هذا الموسم) وكان ضحيته هذه المرة ارسنال الذي مني بخسارته الرابعة هذا الموسم جميعها خارج ملعبه ليبتعد بفارق 12 نقطة عن منافسه في المركز السادس.
وحقق توتنهام هوتسبر فوزا صعبا على ضيفه وجاره اللندني كريستال بالاس 1-صفر على ملعب ويمبلي.
وسجل الكوري الجنوبي سون هيونغ مين الهدف الوحيد في الدقيقة 64.
وعلى ملعب ستامفورد بريدج، حقق تشلسي فوزا ثمينا ومستحقا على مانشستر يونايتد 1-صفر سجله مهاجمه الاسباني الفارو موراتا بكرة رأسية اسكنها الزاوية العليا لمواطنه حارس يونايتد دافيد دي خيا في الدقيقة 55.
والخسارة هي الثانية لمانشستر هذا الموسم وفي اخر ثلاث مباريات في الدوري المحلي بعد سقوطه امام هادرسفيلد صفر-2 قبل اسبوعين.

اسبانيا

استعاد ريال مدريد ذاكرة الانتصارات بالفوز على ضيفه لاس بالماس بثلاثية دون رد أمس الأحد بملعب سانتياغو برنابيو ضمن منافسات الجولة 11 من الدوري الإسباني.
وسجل ثلاثية العملاق المدريدي كاسيميرو وماركو أسينسيو وإيسكو في الدقائق 41 و56 و74، ليرفع رصيده إلى 23 نقطة متفوقا بفارق الأهداف عن جاره أتلتيكو مدريد، بينما تجمد رصيد الفريق الكناري عند 6 نقاط في المركز 19 وقبل الأخير.
وواصل جيرونا الذي يخوض موسمه الأول بين الكبار، تحقيق نتائج لافتة مؤخرا، وأضاف ليفانتي الى لائحة ضحاياه بالفوز عليه 2-1 أمس الأحد في المرحلة الحادية عشرة.
ودخل النادي الكاتالوني المتواضع الى مواجهته مع مضيفه ليفانتي في فالنسيا على خلفية انتصارين متتاليين، آخرهما على حامل اللقب وبطل أوروبا ريال مدريد 2-1.
ونجح جيرونا في تحقيق فوزه الثالث تواليا والرابع في 11 مباراة، بفضل بورخا غارسيا والاوروغوياني كريستيان ستواني اللذين وضعاه في المقدمة في الدقيقتين 58 و83 على التوالي، قبل ان يقلص التركي أنس أونال الفارق في الدقيقة 90+2.
ورفع جيرونا رصيده الى 15 نقطة، بينما تجمد رصيد ليفانتي عند 12 بعد تلقيه الهزيمة الثالثة هذا الموسم.

ايطاليا

احتفل يوفنتوس، بطل المواسم الستة الأخيرة، بالذكرى الـ120 لتأسيسه بأفضل طريقة بعدما أصبح على بعد نقطة من الصدارة، بتحويله تخلفه أمام ضيفه المتواضع بينيفينتو الى فوز 2-1، مستفيدا من اكتفاء نابولي وانتر ميلان بالتعادل مع كييفو صفر-صفر وتورينو 2-2 على التوالي في المرحلة 12 من الدوري الإيطالي.
وصبت نتائج المرحلة في صالح فريق المدرب ماسيميليانو اليغري، إذ تعثر نابولي المتصدر أمام مضيفه كييفو فيرونا بالتعادل معه صفر-صفر، ما سمح لفريق «السيدة العجوز» كي يصبح على بعد نقطة منه، مستفيدا ايضا من تعثر انتر الذي تراجع من المركز الثاني الى الثالث بتعادله على ارضه مع تورينو 1-1.
ومن جهته، حقق روما فوزا مثيرا على مضيفه فيورنتينا 4-2، هو الرابع له على التوالي والتاسع هذا الموسم من اصل 11 مباراة (يملك مباراة مؤجلة ضد سمبدوريا)، فرفع رصيده الى 27 نقطة في المركز الخامس.
وعمق كالياري جراح ضيفه هيلاس فيرونا وحقق فوزه الرابع هذا الموسم بتغلبه عليه بهدفين للوكا تشيبيتيلي (28) وباولو فاراغو (85)، مقابل هدف للأرجنتيني برونو زوكوليني (6).

ألمانيا

زاد هوفنهايم محن مضيفه كولن عندما تغلب عليه 3-صفر أمس الاحد في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الالماني لكرة القدم.
وهي الخسارة الثانية على التوالي والتاسعة لكولن هذا الموسم مقابل تعادلين، فبقي في المركز الاخير برصيد نقطتين، علما بانه وفيردر بريمن الفريقان الوحيدان اللذان لم يتذوقا طعم الفوز حتى الان هذا الموسم.
كما ان كولن هو رابع فريق في تاريخ البوندسليغا يجمع نقطتين في 11 مرحلة، والفرق الثلاثة الاخرى هبطت الى الدرجة الثانية في نهاية الموسم.
في المقابل، استعاد هوفنهايم نغمة الانتصارات بعد تعادلين وخسارتين، فحقق فوزه الخامس هذا الموسم رافعا رصيده الى 19 نقطة وانتزع المركز الخامس بفارق نقطة واحدة من هانوفر الذي كان خسر امام لايبزيغ الوصيف 1-2 السبت.
وفي مباراة ثانية، تعادل فولفسبورغ مع هرتا برلين 3-3.
ورفع فولفسبورغ رصيده الى 11 نقطة في المركز الرابع عشر، وهرتا برلين الى 14 نقطة في المركز الحادي عشر.

فرنسا

اعاد المهاجم الايطالي ماريو بالوتيلي فريقه نيس ثالث الموسم الماضي الى سكة الانتصارات عندما قاده الى الفوز على ضيفه ديجون 1-صفر أمس الاحد على ملعب «أليانز ريفييرا» في نيس في المرحلة الثانية عشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.
وسجل بالوتيلي الهدف الوحيد في الدقيقة 40 من ركلة جزاء اثر عرقلة الحسن بليا داخل المنطقة من المدافع جوردان مارييه.
وهو الهدف السادس لبالوتيلي هذا الموسم بيد انه لم يكمل المباراة لطرده في الدقيقة 89 بسبب تدخل قوي من الخلف بحق لاعب ديجون سيدريك يامبيريه.

6 تشرين الثاني 2017
addiyar

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*