الفيس بريسلي الأعلى إيرادا رغم مرور 40 عاما على رحيله


توفي الفيس بريسلي عام 1977 عن عمر ناهز 42 عاما

عندما توفى نجم الروك آند رول الأمريكي،الفيس بريسلي، قبل 40 عاما في 16 أغسطس/آب عام 1977، قال أحد القائمين على صناعة الموسيقى في ذلك الوقت إن القصة تتلخص في كونها “خطوة مهنية ذكية”.

وسواء كان ذلك تلفيقا أم لا، فإن وفاة المغني الأمريكي أعطت دفعة لتحقيق أرباح ومبيعات ليس لالفيس بريسلي فحسب، بل لآخرين أمثال بوب مارلي وجي هيندركس وديفيد بوي وأساطير الموسيقى الآخرين.

كما أذكت وفاة بريسلي فكرة استفادة عدد من منظمي الأعمال ومحبي الفنانين من ذلك وتحقيق أرباح من وراء بيع تذكارات وأشياء أخرى ذات صلة بنجومهم من الفنانيين.

إلفيس بريسلي مازال حيا في ذاكرة محبيه
وفاة أشهر عازف غيتار والعضو الأخير في فرقة إلفيس بريسلي

وأشارت قائمة مجلة “فوربيس” لنجوم الفن الراحلين الأعلى دخلا إلى أن إرث الفيس بريسلي لايزال قويا على نحو خاص، بعد أن حقق دخلا قيمته 27 مليون دولار عام 2016 فضلا عن بيع مليون ألبوم غنائي.

وتوفي نجم “الروك آند رول”، الفيس بريسلي، عن عمر ناهز 42 عاما بسبب أزمة قلبية، ولم يكن عشقه للأطعمة غير الصحية شيئا مفيدا لصحته، ويقال إن شطيرته المفضلة كانت تتكون من شريحتين من الخبز المقلي الذي يحتوي على طبقات المربى وزبدة الفول السوداني مع لحم الخنزير المقدد المقرمش والموز المقلي.

تباع شطيرة الفيس المفضلة في مطعم مرفق “غريسلاند راندرز” السياحي في الدنمارك

واستطاع مرفق سياحي في الدنمارك يحمل اسم “غريسلاند راندرز” بيع 11 ألفا من هذه الشطيرة للزائرين العام الماضي، ويستمد المرفق الدنماركي اسمه بالطبع من منطقة غريسلاند في ممفيس التي تضم منزل الفيس السابق بالولايات المتحدة.

ويمتلك دنماركي من عشاق النجم الأمريكي يدعى هنريك كنودسين، 53 عاما، المرفق السياحي الواقع في شمالي الدنمارك، وقد بناه على شاكلة منزل الفيس الأصلي في غريسلاند للحفاظ على إحياء ذكرى نجم الروك آند رول.

344 ألف دولار ثمنا لغيتار ألفيس بريسلي في مزاد
بعد 40 سنة على رحيله، الفيس برسلي يتصدر قائمة مبيعات الالبومات ببريطانيا

وقال هنريك، الحاصل على المواطنة الشرفية من ممفيس بالولايات المتحدة والذي زار غريسلاند حوالي مئة مرة : “كان عمري 13 عاما عندما توفي (الفيس)، لم أقل إنها كانت بمثابة صدمة بالنسبة لي نظرا لأني لم أكن عميق الارتباط به في ذلك الوقت، لكن أعترف أن وفاته كانت حدثا كبيرا”.

وافتتح هنريك عام 2011، بعد أن أسس ناديا لعشاق الفيس، نسخة مطابقة لمنزل أسطورة الغناء الأمريكي في غريسلاند.

يمتلك دنماركي من عشاق النجم الأمريكي يدعى هنريك كنودسين المرفق السياحي الواقع في شمالي الدنمارك

تكلف مشروع هنريك السياحي، الذي يزوره سنويا 150 ألف زائر ويبيع منتجات تحمل اسم الفيس، 2.8 مليون جنيه استرليتي لبناء منزل ومتحف وغرفة وظائف ومتجر ومطعم، واستطاع في غضون ست سنوات أن يحقق أرباحا للمستثمرين.

أول تسجيل لالفيس بريسلي يباع بـ 300 ألف دولار
طائرات ألفيس بريسلي تُعرض للبيع في مزاد

وفي العاصمة البريطانية لندن استطاع عاشق آخر لفن بريسلي يدعى سيد شو تحقيق مكاسب من امتلاك موقع إلكتروني يعرف باسم “إلفيسلي يورز”، وهو متجر يبيع تذكارات ذات صلة بإلفيس ومنتجات لعشاق فنه في أكثر من 50 دولة.

وباع شو على مدار سنوات تذكارات من بينها أكواب ومجوهرات ومجلات وكتب وملصقات وشارات وقمصان رياضية ولوحات وقطع مغناطيس ونظارات تحمل اسم الفيس وأشياء أخرى.

وقال شو، البالغ من العمر حاليا 71 عاما :”سمعت الفيس أول مرة في إذاعة لوكسمبورج. وهي المحطة الوحيدة التي كنت استمع من خلالها إلى موسيقى البوب في ذلك الوقت”.

وأضاف :”كان الفيس مختلفا عن أي شئ آخر، وأصبحت واحدا من عشاقه”.

بدأ شو يصنع تماثيل نصفية لالفيس عام 1977، عام وفاته، كما أسس ناديا لعشاق فنه في عام 1978.

مزاد لمقتنيات الفيس بريسلي في ذكرى ميلاده الثمانين

سيد شو (يسار) يبيع تذكارات ذات صلة بنجم الروك آند رول إلفيس بريسلي

رحيل جيري ليبر، كاتب كلمات أغاني الفيس بريسلي
مادونا تتفوق على الفيس بريسلي في بريطانيا

وقال :”لم يكن اسم الفيس بريسلي في ذلك الوقت علامة تجارية لمنتجات، لذا تقدمت بطلب بغية الحصول على علامة تجارية تحمل اسم الفيس، وقيل لي لن أحصل عليها لأنها اسم عام، لذا تقدمت بطلب مرة أخرى لتسجيل علامة تجاربة باسم (الفيسلي يورز) وحصلت على ما أريد”.

وعبارة “الفيسلي يورز” هي طريقة يوقع بها عشاق الفيس بريسلي خطاباتهم في شتى أرجاء العالم.

وقال شاو إنه استطاع الحصول على 38 علامة تجارية أخرى في بريطانيا وأوروبا لحماية نفسه قانونيا.

ويحتوي موقعه الإلكتروني على قوائم تضم نحو 70 ألف منتج تذكاري لالفيس.

وأحيا عشاق ملك الروك الأمريكي الفيس بريسلي ذكرى وفاته الأربعين وسط تجمع الآلاف من محبي فنه في ولاية تينيسي الأمريكية على ضوء الشموع.

17 أغسطس/ آب 2017
BBC

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*