الشهيد الآشوري البطل …!!!


دشتو ادم الريكاني
الشهيد الآشوري البطل …!!!

يا مَن قدم روحه لأرض آشور

اجمل هدية

مهما كتبنا عنك من كلام

وقصائد وأبيات شعرية

لا تساوي قطرة واحدة

من دمائك الزكية

فقطرة واحدة تجعل من بلاد آشور

أرض حية

تزهر بالورود والأزهار والسنابل

فتبقى كشمس نيسان

زهية

وترسم إبتسامة عريضة

على وجوه الأطفال

والفتية

ضحيت بروحك الطاهرة

من أجل أن نعيش

نحن بحرية

ولكن نحن سرنا

خلف المحتل بإرادتنا

وفضلنا العبودية

حبسنا اجسادنا وأرواحنا

في أقفاص حديدية

من أجل المال والحفاظ

على حياتنا الشخصية

لكن البركة في بعضنا

يعمل ليلا و نهارا

بجدية وهمة عالية

من أجل أن تبقى دمائك

في أرض آشور

طاهرة ونقية

ويعود إبن آشور

مرفوع الجبين

ومعروف الهوية

حاملا سلة البشائر

ليوزعها خيرات

على البشرية

نم قرير العين يا شهيدنا الغالي

في السابع من آب نقيم

لك إحتفالية

نمجد اسمك وشجاعتك الفريدة

ونتلوا على الحاضرين

ما كتبته في الوصية

بلاد آشور تبقى في القلب والروح

حرة أبية

تفدى الأجيال من أجلها

لأنها مباركة من الرب

ببركة إلاهية …!!!

دشتو الريكاني ….10. 8. 2017

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*